الحمل والولادة

الحمل والولادة

الحمل والولادة

​الحمل والولادة هما من الأحداث المؤثرة في حياة المرأة والعائلة، لكنهما يتطلبان أيضاً تكيفاً وتلاؤماً معهما.
المعلومات الموجودة في الموقع تتناول جوانب مختلفة، ابتداءاً من فترة ما قبل الحمل، أثناء الحمل، الولادة وحتى العناية بالطفل خلال الأسابيع الأولى من حياته.
تتطرق المعلومات إلى مواضيع مثل: فحوصات متابعة الحمل، التغذية الصحيحة، الحفاظ على نمط حياة صحي، استشارة وراثية، موضوع الرضاعة، فحوصات مسح مواليد، الخروج من المستشفى مع الطفل وتحضير البيئة البيتية لاستقبال الطفل.
إضافة إلى ذلك، يمكن التوجه للاستعانة بخدمات مراكز الأمومة والطفولة.

قبل الحمل

الحمل والولادة هما فترتان هامتان في حياة المرأة وفي حياة العائلة.
المعلومات في هذا الجزء مخصصة لمساعدة الوالدين المستقبليين في قضايا تنشأ قبل الحمل، مثل الفحوصات الوراثية وتوفير المعلومات قبيل الحمل من أجل الحفاظ بصورة مثلى على صحة المرأة وعلى صحة الجنين.

مكمل حمض الفوليك – مهم لكل امرأة في جيل الخصوبة

ما هو حمض الفوليك?
حمض الفوليك هو فيتامين من مجموعة فيتامينات B . هو ضروري لبناء ال – DNA ، وهو مكون أساسي لكل خلية في الجسم.
ما هي أهمية حمض الفوليك?
لحامض الفوليك وظيفة مهمة في بناء الخلايا. في الأسابيع الأولى من الحمل تتطور أعضاء جسم الجنين وبما في ذلك الدماغ. خلل في تطوير بعض الخلايا في وقت مبكر من الحمل – حتى قبل أن تعلم المرأة بأنها حامل – قد يؤدي الى تشوهات في الجهاز بشكل كامل. يتم اغلاق القناة العصبية في الأسبوع الثالث أو الرابع بعد الاخصاب، وخلل بها أو في دماغ الجنين قد يؤدي الى جلب اعاقة خطيرة، للمرض وحتى الموت. حمض الفوليك يقلل بشكل ملحوظ الخطر لخلل في القناة العصبية.
متى يجب تناول حمض الفوليك?
مهم جدا تناول حمض الفوليك، يوميا، وحتى قبل الدخول في الحمل وفي الثلاثة أشهر الأولى للحمل.
أثناء الحمل أيضاً، ننصح بمواصلة استهلاك حمض الفوليك لغرض تطور ونمو الجنين بالشكل الملائم وكذلك لمنع فقر الدم لدى المرأة الحامل. على ضؤ الحقيقة بأنه في حالات كثيرة بأن الحمل غير مخطط له،ينصح في تناول حمض الفوليك في كل يوم على مدى كل جيل الخصوبة.
كم يجب تناول حمض الفوليك?
ينصح بتناول حبة 400 ميكروغرام يوميا في فترة الخصوبة.
هل يوجد في الغذاء حمض الفوليك?
يوجد حمض الفوليك في الخضروات الورقية الخضراء – الخس، الملفوف، السبانخ، والبروكلي، البقول والحبوب الكاملة، الفواكة الحمضية، وفي الأطعمة الغنية. لكن من المهم التأكيد بأن حمض الفوليك الطبيعي الموجود في الأطعمة لا يعتبر بديل عن تناول حمض الفوليك على شكل أقراص, وهو فقط الذي يتم امتصاصه في الجسم كاملة.
5/5 - (1 صوت واحد)
السابق
اسماء بنات جديدة بترتيب الحروف
التالي
معنى الأحكام العرفيه في أوكرانيا